أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   مشروع جديد بالكنيست باسم "القدس الكبرى عاصمة لإسرائيل" ونتنياهو يطرح فك الارتباط بالضفة   (24/5/2014)


الناصرة (فلسطين المحتلة).القدس أون لاين.كوم

أعلن وزير المواصلات الإسرائيلي يسرائيل كاتس، أنه سيقدم مشروع قانون يحمل اسم "القدس الكبرى عاصمة لإسرائيل" إلى الكنيست، وفقًا لما ذكرته صحيفة "إسرائيل هايوم"، السبت 24-5-2014م.

وأضاف كاتس قائلاً: "سنحتفل هذا الأسبوع بالذكرى الـ47 لتوحيد القدس، وحان الوقت لتوسيع حدودها وتعزيز وجودها وتقديم مبادرة لتوسيع حدود المدينة والمحافظة على طابعها الصهيوني واليهودي".

وقال إنه لذلك "سأقدم مشروع قانون يحمل اسم القدس الكبرى عاصمة"، وأضاف "يجب التجنيد والدعم والتأييد الواسع لهذه المبادرة في أوساط يهود العالم وأصدقاء "إسرائيل" في الولايات المتحدة وأماكن أخرى إضافة لمن يعترفون بالحق التاريخي لليهود بمدينة القدس" .

ويشمل قانون كاتس ضم مستوطنات "جفعات زئيف" و"معاليه أدوميم" و"بيتار عتليت" و"جوش عتصيون"، إلى نطاق مدينة القدس.

وسيقام مجلس مشترك كتلك المجالس القائمة في عدد من مدن العالم، مثل باريس ولندن وغيرهما، يناط به تنفيذ الأعمال المركزية.

من جهته، كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، النقاب عن مقترحات "فك ارتباط" مع بعض مناطق الضفة الغربية.

وقال إنه يبحث مقترحات من "عدد كبير من الإسرائيليين"، بأنه يتعين عليه بحث "اتخاذ خطوات أحادية الجانب لفك الارتباط مع قطاعات من الضفة، ذات الكثافة السكانية الفلسطينية المرتفعة، حتى إذا كان هذا يعني اقتلاع المستوطنات".

وأضاف: "نريد دولة فلسطينية منزوعة السلاح تعترف بالدولة اليهودية"، متسائلاً "كيف يمكن تحقيق ذلك إذا لم يستطعه المرء عبر المفاوضات؟".

وقال: "صحيح أن فكرة اتخاذ خطوات أحادية تكتسب زخمًا من يسار الوسط إلى يمين الوسط، ويسأل كثير من الإسرائيليين أنفسهم إذا كانت هناك خطوات أحادية بعينها يمكن أن يكون لها مغزى من الناحية النظرية".

واستدرك بالقول إن الإسرائيليين وهو "لا يريدون تكرار تجربة قطاع غزة"، وأعرب عن اعتقاده أن رئيس السلطة الفلسطينية المنتهية ولايته محمود عباس "غير قادر، أو غير مستعد، للتعامل مع القضايا الجوهرية للنزاع".