أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   الآلاف من فلسطينيي 48 يشاركون في "مسيرة العودة" باتجاه قرية "خبيزة" المُهجَّرة   (16/4/2013)


القدس المحتلة- القدس أون لاين.كوم:

شارك الآلاف من فلسطينيي الداخل، مساءء اليوم الثلاثاء 16-4-2013م، في مسيرة العودة إلى قرية "خبيزة" المُهجَّرة، والتي نظمتها "جمعية الدفاع عن حقوق المهجرين"، بالتعاون مع "لجنة المتابعة العليا لشؤون عرب 48"، تزامنًا مع احتفالات الدولة العبرية بما يسمى "يوم الاستقلال"، الذي هو يوم نكبة الشعب الفلسطيني، حيث رفعت خلالها الأعلام الفلسطينية وأسماء القرى المُهجَّرة والمدمرة.

وتقع قرية خُبيزة، ضمن أراضي منطقة الروحة وتبعد عن قرية كفر قرع الواقعة في وسط فلسطين المحتلة عام 48 مسافة سبعة كيلومترات.

وتلا المسيرة مهرجان خطابي أكد خلاله عضو لجنة المُهجَّرين في الداخل المحامي واكيم واكيم، أن المشاركة الكبيرة هي "رسالة واضحة للمؤسسة الإسرائيلية بأننا أصحاب حق وأصحاب الأرض".

وقال: "بالرغم من استمرار السياسة العنصرية الظالمة القمعية بما في ذلك سياسة سلب الأرض والترحيل وهدم البيوت والمصادرة إلا أننا مازلنا نؤمن ونعمل من أجل أرضنا ووطنا وعودتنا على هذه الأرض المقدسة".

وقال أحمد الشيخ رئيس لجنة حق العودة: "إن الوضع العنصري المتفشي يؤكد إصرارنا على إحياء ذكرى النكبة وترسيخ الوعي والتثبت بالثوابت الوطنية بدء بقدسية حق عودة اللاجئين والمهاجرين وانتم اليوم أكبر دليل على التشديد على حق العودة وما أصر عليه أجدادنا لتتناقل هذه الثقافة للأجيال القادمة من خلال الأغاني والشعر والتاريخ".

وقال محمد زيدان رئيس لجنة المتابعة خلال مشاركته في مسيرة العودة: "هذه المسيرة هي تشبث بالأرض التي لا يمكن أن ننساها، هذه المسيرة هي تأكيد لحقنا الطبيعي وهي تجمع بين ثلاثة أجيال الجد والابن والحفيد. إن هذه المسيرة هي ترجمة للواقع الفلسطيني فلن ننسى وطننا والمذابح والمجازر التي ارتكبت بحق الشعب الفلسطيني".