أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   أوتشا: خطوات إسرائيلية لفصل القدس وتقسيم الضفة ضمن مخطط "E-1"   (24/5/2014)


القدس المحتلة.القدس أون لاين.كوم

قال مكتب تنسيق الشئون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية التابع للأمم المتحدة "أوتشا"، إن السلطات الإسرائيلية نفذت في 19 من مايو الجاري، موجة من عمليات الهدم في ست مناطق سكانية في المنطقة (C) في تلال القدس الشرقية، في منطقة المخطط الاستيطاني الضخم المعروف باسم (E-1)، وما حولها.

وأضافت "أوتشا" في تقرير لها، السبت 24-5-2014م، أن التجمعات المتضررة تضمنت مناطق: النخيلة، والكسارة، والخان الأحمر- متهاوش والخان الأحمر- مكب السمن، وجبل البابا والعيزرية.

ولفا التقرير إلى أنه إجمالاً، تم هدم 13 مبنى بحجة عدم حصولها على تصاريح للبناء، مما أدى إلى تهجير 37 شخصًا من بينهم 23 طفلاً، وتضرُّر 50 آخرين بشكل أو بآخر.

وتضمنت المباني المستهدفة أربعة مبانٍ سكنية ومطبخًا خارجيًّا ووحدة تخزين للأعلاف وخيمة لاستقبال الضيوف وثلاثة مراحيض متنقلة وثلاثة حظائر للماشية، أربعة من هذه المباني مولتها جهات مانحة.

وأشارت "أوتشا" إلى أنه "تم تحديد هذه المنطقة التي تتضمن 18 تجمعًا سكنيًّا (2800 شخص) كأولوية لتنفيذ مخطط إسرائيلي رسمي لترحيل معظم التجمعات الواقعة في أنحاء المنطقة (C) إلى عدد محدود من المواقع".

وقال التقرير إنه تم تخصيص معظم هذه المنطقة لتوسيع المستوطنات الإسرائيلية ومن بينها مخطط "E-1"، بالإضافة إلى أنه من المخطط أن يحيط جدار مستوطنة معاليه أدوميم بهذه المنطقة أيضًا".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد أعرب مؤخرًا عن قلقه من أن تطبيق عمليات الترحيل هذه "قد يمثل عمليات ترحيل قسري تتعارض مع القانون الدولي".

ويُعتبر مشروع (E-1) من أكبر المشروعات الاستيطانية في الضفة الغربية، ومن شأن تنفيذه يتم تقسيم الضفة الغربية إلى قسمَيْن وعزل القدس الشرقية نهائيًّا عن الضفة الغربية.

وقالت "أوتشا" إنه خلال الأسبوع المنصرم، فككت القوات الإسرائيلية، في 18 مايو، وصادرت ثلاث خيام سكنية مولتها جهات مانحة، بالإضافة إلى خلاطة أسمنت في تجمع تل الخشبة البدوي في نابلس، مما أدى إلى تهجير 27 شخصًا، من بينهم 18 طفلا، للمرة الثالثة خلال ثلاثة أسابيع.

وأضاف التقرير: "تم تقديم هذه الخيام استجابة لعمليات الهدم التي نفذت الأسبوع الماضي، بالإضافة إلى ذلك، أصدرت السلطات الإسرائيلية عددًا من أوامر وقف البناء هذا الأسبوع في التجمعّ ذاته بالإضافة إلى 15 مبنىً سكنيًّا، ثمانية منها مولتها جهات مانحة دولية، وثماني حظائر للماشية في خربة جوين الفوقا (الخليل)".