أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   استشهاد لاجئ فلسطيني بـ"مخيم درعا" جنوب سوريا   (22/5/2014)


دمشق- القدس أون لاين.كوم:

قالت "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا" - في بيان لها اليوم الخميس (22/5/2014م) -: "إن لاجئًا فلسطينيًّا استشهد أمس الأول الثلاثاء؛ جراء الاشتباكات التي جرت بين الجيش الحر والقوات النظامية

في مدينة درعا جنوب سوريا".

وقال بيان "مجموعة العمل": "إن اللاجئ سيد الغرابلة من أبناء مخيم درعا قضى أمس الأول؛ جراء الاشتباكات التي جرت بين مجموعات الجيش الحر والجيش النظامي في مدينة نوى بدرعا".

وعلى صعيد آخر؛ سُمح يوم أمس الأربعاء، بإدخال كمية من المساعدات إلى "مخيم اليرموك" للاجئين الفلسطينيين في دمشق؛ حيث وزعت المساعدات 

على الأهالي المحاصرين منذ أكثر من أحد عشر شهرًا.

ولا تزال معاناة "مخيم اليرموك" في الجانب الصحي مستمرة؛ حيث إن جميع مشافي ومستوصفات المخيم متوقفة عن العمل؛ وذلك بسبب النقص الحاد بالمواد الطبية الناجم عن الحصار.

تجدر الإشارة إلى أن مشفى فلسطين يعمل بطاقته الدنيا في المخيم؛ وذلك بسبب انقطاع التيار الكهربائي عن المخيم منذ أكثر من عام، إضافة إلى نقص كبير في الكادر الطبي.

وفي سياق متصل؛ تستمر معاناة أهالي "مخيم خان الشيح" بريف دمشق؛ وذلك بسبب الانقطاع المتكرر للطرق الواصلة بين المخيم ومركز المدينة؛ الناتج عن أعمال القصف والاشتباكات في المناطق المحيطة به.

  كما يشهد المخيم نقصاً كبيراً في الخدمات الصحية بعد توقف المستشفيات القريبة منه عن العمل.

 كما يشتكي أهالي "مخيم خان دنون" بريف دمشق ضعفاً في الخدمات الأساسية - خاصة المياه - حيث يعاني الأهالي صعوباتٍ في تأمينها؛ حيث إن المخيم يستقبل المئات من العائلات الفلسطينية التي نزحت عن مخيماتها؛ بسبب الحصار والقصف.