أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   الوادية: إعلان أسماء حكومة التوافق بعد أسبوع على أقصى تقدير   (14/5/2014)


غزة - القدس أون لاين.كوم

كشف الدكتور ياسر الوادية رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة، أن الإعلان عن أسماء أعضاء حكومة التوافق، سوف يتم بعد أسبوع "على أقصى تقدير"، في الوقت الذي أشار فيه مسؤول في حركة "فتح"، أنه حتى هذه اللحظة؛ فإن هناك اتفاقًا على أن يكون رئيس السلطة الفلسطينية المنتهية ولايته محمود عباس، هو رئيس هذه الحكومة.

وقال الوادية، في تصريحات لوكالة "فلسطين اليوم"، الأربعاء 15-5-2014م: إن زيارة رئيس وفد حركة "فتح" للمصالحة، عزام الأحمد، إلى قطاع غزة، تأتي في إطار استكمال المشاورات مع فصائل القوى الوطنية والإسلامية على الشخصيات التي ستضمها حكومة التوافق الوطني.

وأكد أنه لن يتم الإعلان عن أسماء إلا بعد عرضها على عباس، عقب عودته من جولته الخارجية، مضيفًا أنه قد بدأت المشاورات حول الأسماء المرشحة لتشكيل الحكومة مع عباس، وأن الأحمد جاء لغزة لمناقشة الفصائل على ما تم ترشيحه من أسماء.

وأشار إلى أنه حتى الآن لم يتم التوافق على أيٍّ من الأسماء، ملفتًا إلى أن هذه الحكومة هي حكومة كفاءات وطنية مستقلة ومقلصة العدد، وستبدأ مهامها المحددة فور تشكيلها من إعادة إعمار للقطاع، وتهيئة الأجواء الداخلية، وتوحيد المؤسسات، ورفع الحصار عن غزة.

وأوضح أن الأحمد سيستغرق يومَيْن للانتهاء من المشاورات، ثم سيتوجه لرام الله لعرض ما تم التوافق عليه على عباس.

إلى ذلك؛ وصف فيصل أبو شهلا، النائب في المجلس التشريعي عن حركة "فتح"، اللقاء الذي جمع عزام الأحمد وموسى أبو مرزوق، عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، والذي استمر لأربع ساعات ليلة أمس، بالإيجابي.

وكشف أنه جرى خلاله نقاش مشترك حول عدة أسماء في إطار التباحث حول تشكيل حكومة التوافق الوطني.

وأكد أبو شهلا  - الذي حضر الاجتماع إلى جانب الأحمد وزكريا الأغا عن حركة "فتح" - أن عباس حتى اللحظة هو رئيس الحكومة التي ستشكل وفقًا لاتفاق الدوحة، موضحًا أنه في حال رأى عباس تكليف شخصية أخرى لقيادة الحكومة "فلا مشكلة في ذلك".

وأوضح، أن الوفدَيْن سيستكملان اللقاءات اليوم حول الأسماء الوزارية، ثم سيتم رفعها إلى عباس.