أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   أنباء عن تشكيل حكومة كفاءات فلسطينية خلال 5 أسابيع بجلسة المصالحة الأولى   (23/4/2014)


غزة.القدس أون لاين.كوم

أنهى وفدا المصالحة الفلسطينية التابعَيْن لمنظمة التحرير الفلسطينية وحركة "فتح" من جهة، وحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، من جهة أخرى، في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأربعاء (23-4-2014م)،

أولى جلسات الحوار في ظل أجواء ايجابية وتقدم ملموس على أن تعقد الجلسة الثانية قبل ظهر اليوم.

وقال طاهر النونو المستشار الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الفلسطينية في قطاع غزة، في تصريح مكتوب: "إن أولى الاجتماعات اختتمت في ساعة مبكرة من فحجر اليوم بين قيادة حركة حماس ووفد قيادة منظمة التحرير".

وأكد أن الاجتماع "شهد تقدمًا ملموسًا في عدد من الملفات، موضحًا أنه سيتم استكمال بحث الملفات الأخرى في الجلسة القادمة، بحسب وكالة "قدس برس".

من جهته؛ وصف الدكتور سامي أبو زهري، الناطق باسم حركة "حماس"، أجواء اللقاء بالإيجابية، مؤكدًا أنه تم مناقشة ملفات الحكومة والانتخابات ومنظمة التحرير، مشيرًا إلى أن الحوار سيستكمل في جلسة أخرى قبل ظهر اليوم الأربعاء.

وذكر تقرير لقناة "الجزيرة"، نقلاً عن مصدر أسمته بالمطلع، ولم تذكر هويته، أنه تم الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية خلال خمسة أسابيع، وإجراء الانتخابات وتفعيل الإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية.

ونقلت عن موسى أبو مرزوق، القيادي في "حماس"، ورئيس وفدها المفاوض، لـ"الجزيرة"، أن الملفات التي سيبحثها الطرفان ليست جديدة "بل هي ملفات تم التوافق عليها مسبقًا سواء خلال لقاءات القاهرة أو الدوحة".

وأشار إلى أن الملفات المطروحة على الطاولة ثلاثة، أولها تشكيل حكومة كفاءات وطنية وما يتبعها من تفصيلات تتعلق بآليات تنفيذها وبمهامها، لافتًا إلى أن التشاور بشأن الحكومة سيهدف إلى تشكيلها في أجل أقصاه خمسة أسابيع.

ويتصل الملف الثاني، حسب أبو مرزوق، بلجنة منظمة التحرير وكل ما يتبعها من إعادة تشكيل المجلس الوطني أو المهمات المتعلقة بلجنة المنظمة كإطار قيادي مؤقت للشعب الفلسطيني.

أما الملف الثالث، فيبحث الانتخابات الرئاسية والبرلمانية وتحديد مواعيدها والأسس التي ستقوم عليها ومقتضياتها، وفق أبو مرزوق الذي أعرب عن أمله في إنجاز هذه الملفات الرئيسية "بروح طيبة".

من جهته قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية مساء الثلاثاء، إن جلسة الحوار الأولى بين وفدي حركتي حماس وفتح شهدت تقدمًا ملموسًا في عدد من ملفات تطبيق المصالحة الوطنية.

وأوضح الحية في تصريح له أن استكمال عملية بحث ما تبقى من ملفات سيتم خلال اليوم الأربعاء، مشيرًا إلى أن "الأجواء الإيجابية" تسود منذ لقاء الاستقبال.

وأشار إلى أن المباحثات تركزت بين الوفدين في الجلسة على وضع آليات تنفيذ اتفاق المصالحة.