أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   إسرائيل ترصد ملايين الدولارات لتهجير يهود أوكرانيا إلى الضفة   (17/4/2014)


القدس المحتلة – القدس أون لاين.كوم

صرح نتان شرنسكي - رئيس الوكالة اليهودية - بأن إسرائيل ستضاعف عدد المهاجرين اليهود من أوكرانيا  حتى نهاية العام الحالي.

ووفقاً للمصادر العبرية، حسبما ذكرت وكالة فلسطين اليوم الإخبارية -  فقد رصدت الوكالة اليهودية  ملايين الدولارات من أجل تهجير هؤلاء اليهود إلى إسرائيل ولتشديد الحراسة  حول الجاليات اليهودية في كل العالم.

وفي نفس السياق، قال مسؤول صهيوني بأن إسرائيل غير قادرة على استيعاب عدد كبير من المهاجرين الأوكرانيين داخل إسرائيل ولكن هناك عدد كبير من الوحدات الاستيطانية في مستوطنات الضفة الغربية يمكن إسكانهم فيها.

وأوضحت المصادر أيضا أن عدد يهود أوكرانيا يبلغ 200 ألف .

وذكرت القناة العبرية الثانية أمس الأربعاء، بأن الجالية اليهودية في مدينة دونتسك الأوكرانية في حالة قلق كبير بعد أن تم إرسال رسالة للمعبد اليهودي في المدينة موقعاً باسم رئيس البلدية.

ووفقاً للقناة الصهيونية فإن الرسالة جاء فيها: عليكم أيها اليهود أن تتواجدوا في مقر الشرطة وإن لم تحضروا بجوازات سفركم التي تثبت أنكم يهود سيتم طردكم من أوكرانيا، وسيتم مصادرة جميع ممتلكاتكم فعلى كل يهودي يبلغ من العمر فوق الـ16 عاما الحضور لمركز الشرطة حتى تاريخ 3 مايو المقبل وعلى كل واحد أن يحضر معه 50 دولارا".

وقال عدد من كبار زعماء الجالية اليهودية: إن الرسالة مزيفة ولكن رسالة من هذا القبيل مقلقة جدا"، وحسب أقوالهم فـ"الوضع أصبح مخيفا".

يذكر أن البيت الأبيض الأمريكي انتقد إسرائيل لعدم وقوفها لجانب الموقف الأمريكي ضد روسيا بما يتعلق باحتلال روسيا لجزيرة القرم.

 وقد رد ما يسمى برئيس القسم الأمني السياسي في وزارة الحرب الصهيونية عاموس جلعاد بالقول: إن مصلحة إسرائيل أهم من أي شيء أخر.