أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   الهآرتس: واشنطن متشائمة حيال التوصل لـ"اتفاق اطار" فلسطيني إسرائيلي   (3/3/2014)


القدس المحتلة.القدس أون لاين.كوم

نقلت صحيفة الهآرتس العبرية، عن مسئولين إسرائيليين زاروا واشنطن مؤخرًا، قولهم إنهم لمسوا "تشاؤمًا" لدى "مسئولي" الإدارة الأمريكية حيال فرص التوصل إلى اتفاق إطار حتى نهاية الشهر الجاري، وكشفت الصحيفة 

أن الإدارة الأمريكية تدرس ثلاثة سناريوهات متعلقة بمستقبل المفاوضات.

ونشرت الصحيفة على موقعها الإلكتروني، تقريرًا تحليليًّا، قالت فيه إن اللقاء الذي عُقد في باريس بين وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ورئيس السلطة الفلسطينية المنتهية ولايته محمود عباس، كشف حجم الهوة بين مواقف كيري التي يتبنى فيها الموقف الإسرائيلي بشكل شبه تام وبين الحد الأدنى من إمكانية الجانب الفلسطيني على المناورة.

وذكرت الصحيفة أن السيناريو الأمريكي الأول يتمثل في بذل الجهود لتقليص الفجوات بين الجانبين والتوصل إلى "اتفاق إطار" يشكل أساسًا لمفاوضات تستمر حتى نهاية العام الجاري، وإذا ما تحقق ذلك يعقد الأمريكيون مؤتمر قمة بمشاركة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

المسار الثاني، بحسب الصحيفة، التخلي عن بلورة وثيقة إطار مكتوبة والاكتفاء بتصريحات شفهية مرنة وعمومية الطابع تحتمل عدة أوجه تفضي إلى إطالة أمد المفاوضات حتى نهاية العام الجاري.

أما المسار الثالث، فهو التخلي عن جهود التوصل لاتفاق بين الجانبَيْن، وطرح وثيقة أمريكية تتضمن الخطوط الأساسية للتسوية وفرضها على الجانبَيْن، بحيث يتعين عليهما الرد بالقبول أو الرفض.

وبموجب هذا الاقتراح فإنه في حال عدم موافقة أحد الطرفَيْن؛ فإن الولايات المتحدة تترك الملف عالقًا إلى حين قبول الطرفَيْن، لكن هذا الاقتراح يتوقع أن يُواجَه بشدة من قبل اللوبي الإسرائيلي.