أرسل لنا    |    عن الموقع    |    أضف للمفضلة
  
alqudsonline.com
  بحــث
 
 
   اقرأ أيضَا
   أخبار الرئيسية
   استطلاع رأي
 
     
فصائل فلسطينية ترفض إجراء الانتخابات المحلية بالضفة فقط وتراه قرارًا يعمق الانقسام        1171 مستوطنًا اقتحموا الأقصى في سبتمبر        إضراب في المخيمات الفلسطينية بلبنان بعد وفاة طفلة وتقليص "الأونروا" لخدماتها الطبية        إسرائيل تمنع من فلسطينيي الـ48 من الصلاة في "الأقصى" بسبب الأعياد العبرية        436 معتقلاً فلسطينيًّا خلال الشهر الماضي على خلفية تصاعد عمليات المقاومة        المحكمة الفلسطينية العليا تقرر إجراء الانتخابات في الضفة وإلغاءها بغزة        الهبّة الشعبية تتجدد       

    
  الاخبار :   قاضي قضاة فلسطين يدعو للزحف نحو فلسطين في ذكرى النكبة   (15/5/2014)



القدس المحتلة – القدس أون لاين.كوم

دعا الشيخ الدكتور/ تيسير التميمي - قاضي القضاة رئيس حزب الحرية والاستقلال (حارس) للدفاع عن المقدسات والثوابت – الفلسطينيين إلى تغيير نمط إحياء ذكرى النكبة هذا العام.

ودعا التميمي – وفقًا لما ذكرته شبكة فلسطين الإخبارية – إلى اعتبار العام القادم عامًا للعودة إلى فلسطين، والحرص على تنظيم فعاليات زحف إلى أرض فلسطين من دول الشتات واللجوء مهما كلفهم ذلك من تضحيات؛ تنفيذًا لحقِّهم في العودة الذي نص عليه قرار هيئة الأمم المتحدة رقم 194.

وأضاف التميمي أن "هذا الوضع يقتضي تخصيص نفقات المهرجانات والمؤتمرات التقليدية التي تعقد سنويًا بهذه المناسبة لتمويل فعاليات الزحف، وإنشاء صندوق تتولاه لجنة من جميع فصائل العمل الوطني الفلسطيني لجمع المال اللازم لتوفير الإمكانات لتنفيذ هذه الفعالية".

وأكد سماحته أن "عودة أبناء شعبنا الفلسطيني إلى أرضهم ووطنهم في كل فلسطين المحتلة هي جوهر قضيتهم العادلة ومن أهم ثوابتها التي لا يجوز التنازل عنها؛ فقد طردوا من أرضهم وهجروا منها بقوة السلاح وإرهاب الحركة الصهيونية وبمؤامرة دولية لإقامة كيان صهيوني على أرض فلسطين، محملًا بريطانيا المسؤولية التاريخية عن نكبة الشعب الفلسطيني عام 48؛ فهي التي مكنت تلك العصابات من ارتكاب المجازر ضد أبناء شعبنا والاستيلاء على أرضه وإقامة المستوطنات عليها وتسهيل هجرة اليهود إلى فلسطين بكثافة".

ورفض الدكتور/ التميمي الدعوة إلى إنهاء قضية اللاجئين بحل عادل يتفق عليه مع الغاصب لأنه التفاف على حقِّ العودة الثابت الذي لا يسقط بالتقادم، مؤكدًا أن "الاحتلال لن يوافق على أي حل عادل بل يعمل كل ما من شأنه إلغاء هذا الحق والتفريط فيه".

وشدَّد التميمي على أن العودةَ حقٌّ لكل فلسطيني ينتمي إلى هذه الأرض المباركة يورثه إلى الأجيال القادمة من الأبناء والأحفاد، مع تعويضهم عن سنوات الشقاء والمعاناة؛ بسبب إبعادهم القسري عن وطنهم.

وقال التميمي: "إن تزامن فعاليات إحياء ذكرى النكبة مع حملة التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ 22 يومًا للمطالبة بالإفراج عنهم وإغلاق ملف الاعتقال الإداري، يوجب على الشعب الفلسطيني التمسك بحقِّ العودة، والإفراج عن كل الأسرى من سجون الاحتلال".